لأن برشلونة هي برشلونة، سيبقى هذا القميص حلمًا.

الجمعة، 29 يوليو 2022




سعيد خليل - لقد انهار هذا الفريق اقتصاديًا، تضاعفت ديونه بشكل كارثي، تدمر مشروعه، رحل عنه اسطورته الكبرى، بدأ يلعب في مستويات لا تناسب مكانته، لم يبق لديه أي شيء للمستقبل، ومع ذلك، لا زال هناك لاعبين يتمناهم العالم، يقفون في وجه أنديتهم ووكلاء أعمالهم، ويقولون : "نريد الذهاب إلى برشلونة."
لقد خسرت برشلونة الكثير خلال السنوات الماضية، أكثر مما كان يتخيل أحد بأنها ستخسر، حدث ذلك مرة واحدة، فجأة بلا مقدمات، ولكن الشيء الوحيد الذي بقي ملتصقًا بهذا النادي هو اسمه، ربما لأن هذا الشيء الوحيد الذي لا يمكنك أن تبيعه وتشتريه، الشيء الوحيد الذي لا يقاس بالماديات، ولكنه أثمن أي شيء آخر!
لأن برشلونة هي برشلونة، سيبقى هناك لاعبين يقولون نعم للقميص المخطط بالأزرق والأحمر قبل أن يسمعوا العرض حتى، ومن ثم يقولون نعم حتى إذا كان العرض أقل بكثير من عروض الفرق الأُخرى، ومن ثم يحاربون لأجل الـ"نعم" التي قالوها، مهما كان سيكلفهم الأمر.
لأن برشلونة هي برشلونة، سيبقى هناك أمثال ليفاندوفسكي ورافينها وكوندي وكيسيه وكريستنسنن، وسيبقى هذا القميص في الأوقات الصعبة، مغرياً أكثر من عشرات القمصان التي تعيش في النعيم!

google+

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق